الاتحاد الأوربي يحذر المغرب من تبني قانون تجريم التطبيع             بودربالة يفاجئ لجنة اختيار مدرب الأسود برأيه حول الناخب المرتقب             الليل والقمر والحب             زلزال قوي يضرب المكسيك وأنباء حول قتلى وإنهيار مباني وانقطاع للتيار الكهربائي             إيقاف العداءة المغربية مريم السلسولي 8 سنوات             مجهول ينتحل صفة رئيس فيدرالية الجمعيات التنموية ببوضماس ونشر مقالات صحفية باسم الفيدرالية             أحد ضحايا سنوات الرصاص يتعرى أمام المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط             جرائم الاحتجاز و التكبيل مستمرة في المغرب..العثور على طفل محتجز في تاوريرت'فيديو             المحامي المسلم إسحاق شارية يقاضي حزب بنكيران بسبب تهويده             أمريكا تدرب المغرب على مكافحة 'التشرميل'             نيني يزحف نحو استعادة الريادة من يوميته القديمة 'المساء'             فلسطين : وفاة مراسل ميدي 1 تي في في رام الله             لقجع بدأ بتفعيل وعوده..في المقابل بدأ سياسة الانتقام من الصحافيين المعارضين             التلفزيون الرسمي يستبق النتائج ويبث صور احتفالات بفوز بوتفليقة             بن فليس يندد بمؤامرة 'التزوير الشامل' للانتخابات الرئاسية             عهدة رابعة لبوتفليقة..النتائج الأولية تمنحه فوزا عريضا             .شريط مسجل يظهر تحريض محام بأكادير لمواطن على الكذب على القضاء             كريم غلاب يرد على 'حشيان هضرة' بنكيران وتهديداته في حوار مثير..؟             نشطاء يطلقون عريضة ويتبرؤون:البهلواني بنكيران لا يمثلني             المدرب التونسي فوزي البنزرتي يتطوع لتدريب أسود الأطلس 'مجانا'             حكومة بنكيران تسن قرار لقطع أرزاق المهاجرين المغاربة بعد أن قطعت أرزاق مغاربة الداخل             الملك يتجول بدون بروتوكول في الداخلة..ويؤدي صلاة الجمعة بمسجد السلام             بعد تملصه من أداء ثمن الشوكولاطة..الوزير الكروج يهرب من أداء فاتورة مأدبة غداء ب12 مليون             .محامي يهودي يطلب الانضمام إلى حزب بنكيران الإسلامي             دول الخليج تستعين بقوات احتياط من المغرب             المذيعة اليمنية انتصار عبد الجليل ترد بلغة الواثقة على المغاربة الساخرين من لغتها الفرنسية'فيديو             قناة ميدي 1 تي في تنتج أضخم عمل تلفزيوني لرمضان المقبل             القبض على ستة مشرملين في تارودانت             حكومة بنكيران تتربص بحسابات المغاربة البنكية لتحصيل الضرائب             بندر بن سلطان رئاسة الاستخبارات السعودية المعزول كان يريد اسقاط النظام السوري من قصره في المغرب             البنك الشعبي المغربي يتحول لبنك غير شعبي و غير مغربي في ظل حكومة بنكيران             بنكيران ممنوع من دخول مصر             عالم فلكي بريطاني : يوم القيامة وفناء الارض سيكون بعد شهرين             واتساب و فايبر... ثغرات أمنية تحت المجهر             حي الاميركان ... رواية لبنانية عن الحركات الجهادية في طرابلس             جريدة الشعب المصرية تتهم المذيع وائل الابراشي بارتكاب فضائح اخلاقية وتهريب ملايين الجنيهات             باسم يوسف يهدد الامن القومي لمصر‎             مرتضى منصور ... لم يتمكن من جمع التوكيلات المطلوبة ... فلجأ الى فيلم هندي لتبرير انسحابه             تخزين المواد الغذائية في الجزائر تحسبًا لأزمة تعقب الانتخابات             مفاجأة:مندوب ليبيا بالأمم المتحدة يؤكد أن أعضاء بالبرلمان الليبي خطفوا السفير الأردني             إطلاق المفاوضات بين المغرب والاتحاد الأوروبي حول شروط ولوج الفواكه والخضر المغربية             تنديد حمامة ..؟؟             جمهور برشلونة للاعبين: أنتم مرتزقة!             فالفيردي: ميسي لا يملك أرنبًا يُخرجه من قبعته!            

هوارة

مجهول ينتحل صفة رئيس فيدرالية الجمعيات التنموية ببوضماس ونشر مقالات صحفية باسم الفيدرالية


القبض على ستة مشرملين في تارودانت


سي الرّايس


أسرة تتعذب ليلا نهارا بأولاد تايمة والمسؤولون في دار غفلون


درك الكردان يعتقل عصابة إجرامية بتهمة السطو على ضيعة فلاحية بدوار ولاد علي

 
أقلام حرة

الليل والقمر والحب


متى ستستطيع الانتخابات بالجزائر تغيير رئيس انتهت ولايته؟


المسؤولية الإجتماعية الأخلاقية


زواج بنكيران وعنوسة جماعة العدل والإحسان

 
شعر و أدب

حي الاميركان ... رواية لبنانية عن الحركات الجهادية في طرابلس

 
تاريخ و أساطير

هكذا قتل المولى إسماعيل 20 ألف شخص

 
ضيف و حوار

الفزازي يتحدث عن الملك و الرميد و الارهاب و الزمزمي و خطباء المساجد في حوار مثير

 
رياضة

بودربالة يفاجئ لجنة اختيار مدرب الأسود برأيه حول الناخب المرتقب

 
فنون

تراجع شعبية الدبوز وكاد المالح في فرنسا

 
موسيقى

هيفا وهبي خطر على الأطفال في مصر!

 
منوعات

اكتشاف مقبرة.. جثثها لم تتحلل منذ 800 عام

 
سيدتي آنستي

توجد في أوكرانيا مجموعة وكالات تعمل عبر الانترنت، لبيع العرائس للأجانب، وجميعها تعد الرجال من كافة أ

 
دليل الأسرة

أنماط نوم اﻷزواج تكشف طبيعة علاقتهم

 
دنيا الأطفال

متى يبدأ طفلك في ارتداء ملابسه بنفسه؟

 
إبداعات الشباب

تنديد حمامة ..؟؟

 
أخبار السوق

البيضاء تقرر السبت في مصير وقف تزويد السوق بقنينات الغاز

 
كاريكاتير و تصوير

تشرميلة

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
 

وسط الغبار 1/2


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 ماي 2013 الساعة 25 : 18


المتاهة الأولى :

   ابتسامة جديدة تضاف الى فريق العمل بمصلحة "الموارد البشرية " ... ابتسامة تنضاف الى ابتسامات أخرى ألمحها وأميزنغمات ضحك كل موظفة على حدة، حينما أكون منغمسا في الأرشيف بين الملفات المغبرة والأوراق والمراسلات الادارية المملة، أحس بالعدم والقنط، غير أن ابتسامتها الأطلسية ستنتشلني من ذلك العالم المغلق لأهيم في ذات الصوت الرخيم.

  التحية الصباحية عادة محمودة، انها وسيلة لمد جسور التواصل مع الأخر ...ولأن الموظفة الجديدة جديدة في كل شيء فان تحيتها الصباحية الأريحية تنسيني ضجيج "الطوبيس " ورائحته غير العادية وصخب التلاميذ الذين يرافقونني في رحلتي كل يوم... تحيتها الصباحية المميزة تجعلني أحب الحياة والأرشيف وهذه المدينة /قرية الفراغ

  شكرا أيها النائب المحترم على هبتك لنا... "هل بقيت فيك" لأنك أحسست بتفاهتي بين الملفات المغبرة والموظفين "الخبزيين"، فأرسلت لي ملاكا أجده قبالة الأرشيف... في اللحظات الميتة من عملها ـ وهي كثيرة ـ تلعب بقلمها في حنان وكأنها تحاوره في دعة ونعومة... وأنا أحاور الملفات والشكايات وأحاول أن أصادق أستاذة تملك أوصافا وضعتها لفارسة أحلامي، لكنني أتراجع عن هذا المشروع حينما أستدرك فأنا تائه وعقلي الضغير مشغول بأشياء كثيرة أهمها ذات الابتسامة الخلابة، نسيت أن أخبركم أنها حرم مسؤول كبير بالمدينة، وأرجو من الله الا تسقط هذه الورقة في يد الفضوليين لأنني حينئذ سأطرد من الأرشيف لأساعد "سي سعيد" في تنظيف "النيابة" وترتيب مكتب "الموظفة الجديدة"، بل ربما استطاع حرمها أن ينقلني الى "تنالت" أو "مزداكن" عقابا على وقاحتي وكلامي الفارغ.

   بعد الزوال يلفظني "الطوبيس" المزدحم ،فأحس بجسدي يقطر عرقا ورأسي يكاد ينفجر، أكون كاذبا ان قلت أن رائحتي تكون عادية مع هذه الحرارة المفرطة أتابع السير الى "النيابة"، في الطريق أخمن في نوع الملابس التي ستعرضها علينا "ذات الصوت الرخيم"، واقع الواقع أنها أنيقة وتحسن التنسيق بين الألوان، عكس بعض الموظفات "القديمات" اللواتي يبالغن في تجديد مظهرهن لكن الزمن الغدار أقوى منهن ، وهل يصلح العطار ما أفسده الدهر؟"...

  آه من أحديثها الرائعة والكثيرة، حاولت أن أحصي عددها ففشلت، ترى أين تضع كل هذه الأحدية، ربما خصصت لها غرفة مستقلة، في حجم الغرفة التي كنت أكتريها مع رفاقي أيام كلية الآداب. يتبع

                                   محمد أوزال أستاذ اللغة العربية بثانوية الحسن الثاني أولاد تايمة


954

11






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تهنئة

بوزيد

جيد يا استادي كما عودتنا دائما على العمل الجيد و المتقن
اطار كفؤ و الكل يعترف بها

في 06 ماي 2013 الساعة 10 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- عمل رائع

أمازيغ أسوسي

أخي المحترم لطالما كنت معجبا بكتاباتك : إنها جسر من حاضرك إلى ماضيك ,سفر إلى حيث تجد ذاتك و روعة السرد ,إنك حقا لكاتب فهمك الذي يتقن لغة الضاد و الذي لا يتقنها يتعلمها من قراءته لأعمالك الوفيرة .
وسط الغبار أجلس وحيدا أبحث عن ذاتيك الغزيرة في أعمالك و أحاول فك لغز ماضويتك التي نكاد نتقاسمها.
وسط الغبار ألمح شخصا أحببته أخا و صديقا و أستاذا ...و أفتخر به..
فهنيئا لك

في 06 ماي 2013 الساعة 12 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- bravo

cadre

تحيةإنسانية.
لقد نفضت الغبار فعلا عن كل شئ عنك عن الثانوية التي تنتمي إليها،والتي تفتخر بأطرها الفذة وأنت أحدهم.
تحية إنسانية عربية أمازيغية.

في 07 ماي 2013 الساعة 40 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- stesyme@gmail.com

يوسف

بعد التحية والتقدير سيدي العزيز ان الانسان المثقف في هذا البلد العزيز يواجه الصعوبات مند البداية وحتى تتوفاه المنية لذلك وكما اعرفك اتمنا ان تواصل في النضال الثقافي المحلي و الوطني كما هو معروف عليك. وتلك الايام التي تحكي عنها رغم قصاوتها تبقى ذكرى تعلمت منها الشى الكتير بالاضاف الى انك كونت علاقات جديده. مع كامل الاحترام و التقدير

في 08 ماي 2013 الساعة 51 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- mkbout

3arbi

9imato listihtar bi loghat dad wa kalamoka fihi ta7aroch wadi7 wa kabton bayen .

في 11 ماي 2013 الساعة 23 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- تلميذة

غباء

كل من هب و دب في هدا الزمان يحسب نفسه كاتبا أو شاعرا متطفلا بدلك على لغة القرآن التي تحدى بها الله عز و جل فحول اللغة العبية و فحول الشعراء أما صاحبنا فهو معروف في الوسط التعليمي بأنه لا يفقه لا في اللغة و لا في الأدب العربي كما أنه يستعمل عبارات و كلمات لا علاقة لها باللغة العربية التي من المفروض اتقانها من طرف أستاد لهده اللغة

في 11 ماي 2013 الساعة 33 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- مع كامل احترتمي لك اخي الكريم

TEST

اولا اريد ان انوه بمستواكم و بتعبيركم المتميز

غير اني لي مأخذة وهي تسخيركم للغة ازلية من اجل التحرش بامرأة متزوجة
الله يهديك

في 11 ماي 2013 الساعة 12 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- رائع

خديجة

انك فعلا يا استاذي اهل للثقة و كما عودتنا دائما على العمل الجاد و المتفاني فنحن نفتخر بكونك استاذا لنا

في 11 ماي 2013 الساعة 50 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- تجربة الحلم و الغبار

كان و اخواتها

المتلقي سيقضي لحظات شيقة و ممتعة اثناء قراءة هدا النص الدي يحوي بين ثناياه و في صلبه الكثير من بروفيلات الكتابة الجيدة و المعاصرة لغة شكلا عمقا و حتى في المتخيل
انا الان و خلال هده اللحظة انتظر بشغف قراءة الجزء الثاني
الى صاحبي التعليق رقم 5 و6 اقول لهما تعليقيكما ينمان عن بساطة مستواكما المعرفي و المدرسي و يعكسان في علم النفس الكلينيكي بالنسية للاول عقدة اوديب و انصحه بتفادي مشاهدة الافلام الخليعة و تالمواقع الاباحية اما التلميدة النجيبة فاقول لها بلغة القران و ادا خاطبكم الجاهلون قولوا سلاما
مع تحياتي الصادقة لاستادي اوزال
amazighophone

في 11 ماي 2013 الساعة 07 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


10- tfrwih

adib

Hamaaaaaaaakaaaaaaaat.

في 13 ماي 2013 الساعة 19 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


11- أولاد تايمة وأحلام أوزال

حسين

تحية عالية إلى الأستاذ أوزال،وسط غبار أولادتايمة والعقلية الزراعية التي تقيد الإبداع وتحكم عليه بالأخلاق وتعتبر كل صاحب عمل إبداعي تعالى بالواقع زنديقا،وسط غبار المستوى الثقافي البسيط لكثير من أبناء مدينتنا العزيزة الذين لم يستوعبوا بعد صدمة التحولات السوسيوثقافية التي تعرفها المنطقة..وسط الخوف المرضي الذي لم تستطع بعد مختلف الوقائع التاريخية الحديثة التي غيرت العالم أن تمحيه من مخيلة المواطن الهواري ولدت نصوص الأستاذ أوزال نابضة بالحياة باحثة عن مخرج لكل الأزمات،اتخذت الماضي والحاضر والخيال مادتها الأولى ،لذلك أنصح التلميذة النجيبة والمتطفلين على الأدب والابداع بشكل عام أن يبحثوا في نصوص الأستاذ أ,زال عن مكامن الجمال لا عن مدى مطابقتها للواقع وللأخلاق الوضعية أم لا،لأن الابداع لا يصيرا ابداعا بالمعنى الحقيقي إلا إذا انفلت من قبضة الواقع وصار يبحث عن آفاق أخرى للتعبير.وتحية لكم

في 24 يونيو 2013 الساعة 20 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ذكريات من هوارة

اغتصاب جماعي لعاملة فلاحيه بأولاد تايمة

القطار يغير المواعيد

الشعب الجزائري سئم من جنرالاته

من يحمي قطر؟ ومن يحمي القذافي؟

الأطفال الرضع أذكياء

الفنانون التونسيون المهمشون يعودون عبر بوابة قرطاج

مصداقية الفضائيات العربية على كف عفريت بعد الثورات

حذر المطربات اللبنانيات من الفضائح بعد فضيحة رزان

المنتخبات الصغيرة تواصل تألقها في كوبا أمريكا

وسط الغبار 1/2





 
قناة 44

يمني يؤدي أغنية إنتي أفضل بكثير من سعد لمجرد


عالم مصري شاب متدين ومحب للمغرب يتطوع لتعليم اللهجة المغربية للعرب ويعترف بتفوق المغاربة


إيرانية تنقذ قاتل ابنها من الموت قبل شنقه بلحظات


هل يجوز لي العمل في ضيعات العنب التي تصدر لإنتاج الخمور ؟


طريقة مبتكرة لسرقة الفتيات في المغرب في فيلم مغربي من توقيع هواة


عمَرهم عمر الكلب


طيار يثير الفزع في نفس مرافقه بادعائه الموت


الناس فين وصلو في هولاندا أو حنا باقيين سايقين فلابيست


الأميرة سلمى تتجول في سوق شعبي بالداخلة


طفلة مغربية تخطف الاضواء من رئيس الحكومة


التشرميل فيه وفيه


شي بورطابل مزيان ألخوادري

 
رأي و آراء

حتى لا ننسى حكايتنا مع الأنظمة العسكرية


سياسة الكرسي الفارغ لن تدعم مغربية الصحراء


المغاربة بين مطرقة التوقيت المستفز وسندان الساعة القديمة والجديدة

 
العين الحمرا

عاش الكيف

 
تيفيناغ

تقرير حول ملتقى إدرنان في دورته الأولى

 
شؤون دينية

شابات مغربيات: إلحادي سببه ظلم الدين وتناقض المجتمع

 
بالدارجة

برّق ماتقجع

 
وفيات و تعازي

فلسطين : وفاة مراسل ميدي 1 تي في في رام الله

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  ضيف و حوار

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  دنيا الأطفال

 
 

»  دليل الأسرة

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  منوعات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 
مساعدات اجتماعية

مجموعة من الشعراء بالناظور يوجهون نداءا إنسانيا إلى المحسنين

 
شكايات

القصة الكاملة لاعتقال و تدمير حياة "دركي شريف

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة