عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         المعارضة تشكو ابن كيران للقصر             بنعطية يخلق الحدث قبل انطلاق مباراة الاوروغواي بسبب شارة عمادة المنتخب المغربي             هذا ما قاله مهاجم أسود الأطلس حمد الله عن إضاعته هدف خرافي أمام الأوروغواي             حداد يتهم القباج بعرقلة المشاريع السياحية بأكادير ووالي الجهة يكشف عن إغلاق وشيك ل15 وحدة فندقية             المغربي أشرف بزناني ينال جائزة معرض الفن الدولي بألمانيا             صورة الطفل السوري التي أبكت العالم             رحلة عزاء تتحول إلى مأساة             أستاذ بالدشيرة يتحرش بتلميذاته بطريقة غريبة             شواذ مغاربة وتونسيون يخرجون للعلن             الشيعة المغاربة ينتقدون المشاركة المغربية في الحرب...             الحقاوي ترد بشأن قصة الحب في الحكومة             بعد هدوء نسبي في عاصفة نشر المراسلات المغربية السرية..كريس كولمن يظهر من جديد             عشرات آلاف التونسيين يشاركون في مسيرة..احتجاجا على هجوم باردو             إعلان شرم الشيخ: الموافقة على إنشاء قوة عربية مشتركة             هكذا تعرضت الممثلة المغربية دنيا بوطازوت لمحاولة النصب باسمها على الفايسبوك             صور بنكيران مع السيسي تثير الجدل في مواقع التواصل             الداودية تُطلق رسميا فيديو كليب أعطيني صاكي نكاية في الحساد – فيديو             أمن الرباط يمنع مُنقبات من وقفة رد الاعتبار إشاعة المنقبة المشرملة             ‬بادو‭ ‬الزاكي‭: ‬ العناصر‭ ‬الوطنية‭ ‬أثبتت             الصحافة بأوروغواي تشيد بأداء المنتخب المغربي لكرة القدم             هوارة الحبيبة             الفساد ينخر جماعة سيدي الطاهر             الليل .. وسكونه .. ؟؟             أحمد شوقي يحاكي روميو وجولييت بكاينة ولا ماكايناش             بان كي مون قريبا بالمغرب             كتابات حول داعش بتيكوين تقود قاصرا إلى التحقيق             حسن نصر الله الشيعي يخاطب المغاربة السنّة بشأن الحوثيين المتشيّعين؟             مسؤول من الوداد يصبغ 18 أرنب باللون الأحمر نكاية ببودريقة             إشادة عربية بأداء الأسود أمام الأورغواي             حمد الله المنحوس أفضل من تشيشاريتو المحظوظ             المغرب يستضيف القمة العربية المقبلة في مارس 2016             بعد عبارة الوداديين *أكرم إرحل* بوديرقة إرحل تكتسح شوارع البيضاء             المنتخب الوطني يحرج الاوروغواي رغم ضربة الجزاء الخيالية– فيديو             المغرب سيحتضن كان 2017 ولن يلعب فيه             فيلم الطريق إلى كابول يتحول إلى لعبة على الهاتف             امرأة حامل في شهرها الثامن تتعرض لاعتداء في فرنسا لارتدائها الحجاب             هذه هي الإجراءات التي اعتمدتها السلطات في مراكش ضد التحرش الجنسي في الحافلات             هذه حقيقة وجود مواد خطيرة بالحجرات الدراسية             مواطنو الكردان يتعقبون المجرمين ويعثرون على سيوف بأحد المنازل والدرك في سبات عميق             بوضحيكة الهواري يعود بالجديد             مشاريع ترصيف مدينة تارودانت :كور واعطي الأعور بدون حسيب ولا رقيب(صور)             غرفة الاستئناف بالمحكمة الابتدائية بتارودانت تطبخ جلسة جديدة لإعادة محاكمة الحقوقي بنشيخ             درك تاليوين يسقط بزناز نشيط بالمنطقة             أبناء فاخر يسقطون الكونغو بثنائية في غياب بورزوق            

هوارة

هوارة الحبيبة


الفساد ينخر جماعة سيدي الطاهر


مواطنو الكردان يتعقبون المجرمين ويعثرون على سيوف بأحد المنازل والدرك في سبات عميق


بوضحيكة الهواري يعود بالجديد


مشاريع ترصيف مدينة تارودانت :كور واعطي الأعور بدون حسيب ولا رقيب(صور)


غرفة الاستئناف بالمحكمة الابتدائية بتارودانت تطبخ جلسة جديدة لإعادة محاكمة الحقوقي بنشيخ

 
أقلام حرة

تحذير:معايير الحركة في تغيير


هل أضحت أجساد ناشطي العدل والإحسان قنابل مفخخة بشهوة جنسية ستأتي ربما على طهرانية المجتمع عن الآخر ؟


يا قوم لا تسألوا إن السؤال محرم


الاجهاض بالمغرب بين مؤيد ومعارض

 
شعر و أدب

صالون أسماء بنكيران يحتفي بالمسرحي المغربي عبد الحق الزروالي على أنغام عود الشرايبي

 
تاريخ و أساطير

ميدي 1 تيفي تنفض الغبار عن تاريخ المغرب

 
ضيف و حوار

مليكة مزان تنتقد الأجهزة الأمنية بعد اختيارها لعصيد لوحده ضمن الأسماء المستهدفة من داعش

 
رياضة

بنعطية يخلق الحدث قبل انطلاق مباراة الاوروغواي بسبب شارة عمادة المنتخب المغربي

 
فنون

هكذا تعرضت الممثلة المغربية دنيا بوطازوت لمحاولة النصب باسمها على الفايسبوك

 
موسيقى

الداودية تُطلق رسميا فيديو كليب أعطيني صاكي نكاية في الحساد – فيديو

 
منوعات

تتويج الأميرة لالة سلمى بلقب أجمل سيدة أولى في افريقيا

 
سيدتي آنستي

أجمل الأشعار عن الأم

 
دليل الأسرة

وأخيرا يمكن للأزواج المغاربة التبرع بأعضائهما لبعضهما البعض ولكن بشرط !

 
دنيا الأطفال

الطفل المغربي بلا وجه يغادر المستشفى الأسترالي

 
أدسنس
 
إبداعات الشباب

الليل .. وسكونه .. ؟؟

 
أخبار السوق

شوهة ... سرعة أنترنيت اتصالات المغرب تحتل الرتبة 140 عالميا

 
كاريكاتير و تصوير

المغربي أشرف بزناني ينال جائزة معرض الفن الدولي بألمانيا

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
 

وسط الغبار 1/2


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 ماي 2013 الساعة 25 : 18


المتاهة الأولى :

   ابتسامة جديدة تضاف الى فريق العمل بمصلحة "الموارد البشرية " ... ابتسامة تنضاف الى ابتسامات أخرى ألمحها وأميزنغمات ضحك كل موظفة على حدة، حينما أكون منغمسا في الأرشيف بين الملفات المغبرة والأوراق والمراسلات الادارية المملة، أحس بالعدم والقنط، غير أن ابتسامتها الأطلسية ستنتشلني من ذلك العالم المغلق لأهيم في ذات الصوت الرخيم.

  التحية الصباحية عادة محمودة، انها وسيلة لمد جسور التواصل مع الأخر ...ولأن الموظفة الجديدة جديدة في كل شيء فان تحيتها الصباحية الأريحية تنسيني ضجيج "الطوبيس " ورائحته غير العادية وصخب التلاميذ الذين يرافقونني في رحلتي كل يوم... تحيتها الصباحية المميزة تجعلني أحب الحياة والأرشيف وهذه المدينة /قرية الفراغ

  شكرا أيها النائب المحترم على هبتك لنا... "هل بقيت فيك" لأنك أحسست بتفاهتي بين الملفات المغبرة والموظفين "الخبزيين"، فأرسلت لي ملاكا أجده قبالة الأرشيف... في اللحظات الميتة من عملها ـ وهي كثيرة ـ تلعب بقلمها في حنان وكأنها تحاوره في دعة ونعومة... وأنا أحاور الملفات والشكايات وأحاول أن أصادق أستاذة تملك أوصافا وضعتها لفارسة أحلامي، لكنني أتراجع عن هذا المشروع حينما أستدرك فأنا تائه وعقلي الضغير مشغول بأشياء كثيرة أهمها ذات الابتسامة الخلابة، نسيت أن أخبركم أنها حرم مسؤول كبير بالمدينة، وأرجو من الله الا تسقط هذه الورقة في يد الفضوليين لأنني حينئذ سأطرد من الأرشيف لأساعد "سي سعيد" في تنظيف "النيابة" وترتيب مكتب "الموظفة الجديدة"، بل ربما استطاع حرمها أن ينقلني الى "تنالت" أو "مزداكن" عقابا على وقاحتي وكلامي الفارغ.

   بعد الزوال يلفظني "الطوبيس" المزدحم ،فأحس بجسدي يقطر عرقا ورأسي يكاد ينفجر، أكون كاذبا ان قلت أن رائحتي تكون عادية مع هذه الحرارة المفرطة أتابع السير الى "النيابة"، في الطريق أخمن في نوع الملابس التي ستعرضها علينا "ذات الصوت الرخيم"، واقع الواقع أنها أنيقة وتحسن التنسيق بين الألوان، عكس بعض الموظفات "القديمات" اللواتي يبالغن في تجديد مظهرهن لكن الزمن الغدار أقوى منهن ، وهل يصلح العطار ما أفسده الدهر؟"...

  آه من أحديثها الرائعة والكثيرة، حاولت أن أحصي عددها ففشلت، ترى أين تضع كل هذه الأحدية، ربما خصصت لها غرفة مستقلة، في حجم الغرفة التي كنت أكتريها مع رفاقي أيام كلية الآداب. يتبع

                                   محمد أوزال أستاذ اللغة العربية بثانوية الحسن الثاني أولاد تايمة


1174

11






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تهنئة

بوزيد

جيد يا استادي كما عودتنا دائما على العمل الجيد و المتقن
اطار كفؤ و الكل يعترف بها

في 06 ماي 2013 الساعة 10 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- عمل رائع

أمازيغ أسوسي

أخي المحترم لطالما كنت معجبا بكتاباتك : إنها جسر من حاضرك إلى ماضيك ,سفر إلى حيث تجد ذاتك و روعة السرد ,إنك حقا لكاتب فهمك الذي يتقن لغة الضاد و الذي لا يتقنها يتعلمها من قراءته لأعمالك الوفيرة .
وسط الغبار أجلس وحيدا أبحث عن ذاتيك الغزيرة في أعمالك و أحاول فك لغز ماضويتك التي نكاد نتقاسمها.
وسط الغبار ألمح شخصا أحببته أخا و صديقا و أستاذا ...و أفتخر به..
فهنيئا لك

في 06 ماي 2013 الساعة 12 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- bravo

cadre

تحيةإنسانية.
لقد نفضت الغبار فعلا عن كل شئ عنك عن الثانوية التي تنتمي إليها،والتي تفتخر بأطرها الفذة وأنت أحدهم.
تحية إنسانية عربية أمازيغية.

في 07 ماي 2013 الساعة 40 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- stesyme@gmail.com

يوسف

بعد التحية والتقدير سيدي العزيز ان الانسان المثقف في هذا البلد العزيز يواجه الصعوبات مند البداية وحتى تتوفاه المنية لذلك وكما اعرفك اتمنا ان تواصل في النضال الثقافي المحلي و الوطني كما هو معروف عليك. وتلك الايام التي تحكي عنها رغم قصاوتها تبقى ذكرى تعلمت منها الشى الكتير بالاضاف الى انك كونت علاقات جديده. مع كامل الاحترام و التقدير

في 08 ماي 2013 الساعة 51 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- mkbout

3arbi

9imato listihtar bi loghat dad wa kalamoka fihi ta7aroch wadi7 wa kabton bayen .

في 11 ماي 2013 الساعة 23 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- تلميذة

غباء

كل من هب و دب في هدا الزمان يحسب نفسه كاتبا أو شاعرا متطفلا بدلك على لغة القرآن التي تحدى بها الله عز و جل فحول اللغة العبية و فحول الشعراء أما صاحبنا فهو معروف في الوسط التعليمي بأنه لا يفقه لا في اللغة و لا في الأدب العربي كما أنه يستعمل عبارات و كلمات لا علاقة لها باللغة العربية التي من المفروض اتقانها من طرف أستاد لهده اللغة

في 11 ماي 2013 الساعة 33 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- مع كامل احترتمي لك اخي الكريم

TEST

اولا اريد ان انوه بمستواكم و بتعبيركم المتميز

غير اني لي مأخذة وهي تسخيركم للغة ازلية من اجل التحرش بامرأة متزوجة
الله يهديك

في 11 ماي 2013 الساعة 12 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- رائع

خديجة

انك فعلا يا استاذي اهل للثقة و كما عودتنا دائما على العمل الجاد و المتفاني فنحن نفتخر بكونك استاذا لنا

في 11 ماي 2013 الساعة 50 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- تجربة الحلم و الغبار

كان و اخواتها

المتلقي سيقضي لحظات شيقة و ممتعة اثناء قراءة هدا النص الدي يحوي بين ثناياه و في صلبه الكثير من بروفيلات الكتابة الجيدة و المعاصرة لغة شكلا عمقا و حتى في المتخيل
انا الان و خلال هده اللحظة انتظر بشغف قراءة الجزء الثاني
الى صاحبي التعليق رقم 5 و6 اقول لهما تعليقيكما ينمان عن بساطة مستواكما المعرفي و المدرسي و يعكسان في علم النفس الكلينيكي بالنسية للاول عقدة اوديب و انصحه بتفادي مشاهدة الافلام الخليعة و تالمواقع الاباحية اما التلميدة النجيبة فاقول لها بلغة القران و ادا خاطبكم الجاهلون قولوا سلاما
مع تحياتي الصادقة لاستادي اوزال
amazighophone

في 11 ماي 2013 الساعة 07 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


10- tfrwih

adib

Hamaaaaaaaakaaaaaaaat.

في 13 ماي 2013 الساعة 19 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


11- أولاد تايمة وأحلام أوزال

حسين

تحية عالية إلى الأستاذ أوزال،وسط غبار أولادتايمة والعقلية الزراعية التي تقيد الإبداع وتحكم عليه بالأخلاق وتعتبر كل صاحب عمل إبداعي تعالى بالواقع زنديقا،وسط غبار المستوى الثقافي البسيط لكثير من أبناء مدينتنا العزيزة الذين لم يستوعبوا بعد صدمة التحولات السوسيوثقافية التي تعرفها المنطقة..وسط الخوف المرضي الذي لم تستطع بعد مختلف الوقائع التاريخية الحديثة التي غيرت العالم أن تمحيه من مخيلة المواطن الهواري ولدت نصوص الأستاذ أوزال نابضة بالحياة باحثة عن مخرج لكل الأزمات،اتخذت الماضي والحاضر والخيال مادتها الأولى ،لذلك أنصح التلميذة النجيبة والمتطفلين على الأدب والابداع بشكل عام أن يبحثوا في نصوص الأستاذ أ,زال عن مكامن الجمال لا عن مدى مطابقتها للواقع وللأخلاق الوضعية أم لا،لأن الابداع لا يصيرا ابداعا بالمعنى الحقيقي إلا إذا انفلت من قبضة الواقع وصار يبحث عن آفاق أخرى للتعبير.وتحية لكم

في 24 يونيو 2013 الساعة 20 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ذكريات من هوارة

اغتصاب جماعي لعاملة فلاحيه بأولاد تايمة

القطار يغير المواعيد

الشعب الجزائري سئم من جنرالاته

من يحمي قطر؟ ومن يحمي القذافي؟

الأطفال الرضع أذكياء

الفنانون التونسيون المهمشون يعودون عبر بوابة قرطاج

مصداقية الفضائيات العربية على كف عفريت بعد الثورات

حذر المطربات اللبنانيات من الفضائح بعد فضيحة رزان

المنتخبات الصغيرة تواصل تألقها في كوبا أمريكا

وسط الغبار 1/2





 
قناة 44

حسن الفد. يكشف سر التخلي عن سلسلة الكوبل ويصف دنيا.بوطازوت..


يونس بني ملال يصب جام غضبه على لاعب الرجاء بورزوق


لو كان المنتحر بركاب الطائرة الألمانية مسلما !!


مغربية تمثل دور خادمة دلوعة في نجمة العرب


عسكري حوثي يتطاول على المغرب


الأرض تنشق فى البرازيل لتبتلع حافلة..ونجاة الركاب فى اللحظات الأخيرة


المراهق التي تفوق على لاستيك


إيكو في حضرة بنكيران: نت أول رئيس حكومة بوڭوص


ماكاينش معامن


باسو قلبها انجليزية


كواليس و قفشات جزيرة الكنز


رأي مراهقة مغربية عن المثلية الجنسية


التشرميل الحقيقي بشوارع المغرب ممنوع على الأطفال و أصحاب القلوب الضعيفة


قصة مليكة مع الزوج الشرطي الخائن والسكّير وقصة إيمان مع والدها الذي يمارس الجنس مع الحيوانات


إلى غادي فطريق المغرب رد بالك من الكسايد ومن البوطوات

 
رأي و آراء

الجالية المغربية بين مطرقة عبدالله بوصوف وسندان إدريس أجبالي


يجب أن نتفهم مخاوف اسرائيل!


كرانس مونتانا : رسائل سلام


تونس سلم للسلام

 
تيفيناغ

العصبة الأمازيغية تدين الأحداث الإرهابية بتونس، وتدعو المجتمع الدولي إلى حل قضية الصحراء المغربية.

 
شؤون دينية

أمن الرباط يمنع مُنقبات من وقفة رد الاعتبار إشاعة المنقبة المشرملة

 
بالدارجة

اجمل بلد فالعالم و عايش فيه أذكى شعب فالعالم…

 
وفيات و تعازي

الجماعة تنعي زوجة مؤسسها عبد السلام ياسين

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  ضيف و حوار

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  دنيا الأطفال

 
 

»  دليل الأسرة

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  منوعات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 
مساعدات اجتماعية

الأستراليون يتبرعون بآلاف الدولارات للطفل المغربي الذي وُلد بلا وجه

 
شكايات

عاملة تعاني الحيف وتقليص ساعات العمل بشركة prospecplus

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة