عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         مغربية تتألق في نهائي مسابقة عالمية في أمريكا             عضو في جامعة لقجع يختلس الملايين ويفر إلى كندا             احتجاجات في خنيفرة ضد لقجع واتهامات له بالتآمر”             الشيخ أحمد الفهد الصباح يفضح أمريكا بحرمانها المغرب احتضان مونديال 94             الشرطة السويسرية تطلب حياتو للتحقيق بسبب الفساد             أمن سلا يوقف بطل فيديو السرقة باستعمال السلاح الأبيض             نبيل عيوش لمومو: مدير المركز السينمائي عجْبو الفيلم و منعو في المغرب             عاجل.. رغم الفسادو,بلاتير رئيسا لـ”الفيفا” للمرة الخامسة على التوالي             المغرب في طريقه لمقاضاة بلاتر بعد فضيحة الرشوة             طلبة مغاربة بالسنغال: حققنا حلمنا بأخد صور مع الملك محمد السادس             جي لو تكشف عن دور المغربي ريدوان بقدومها للمغرب             حسن الفذ حاضر في رمضان ب“حبيبة”             شيبو وحجي يعودان للعب الكرة بالسعودية             توشاك يُسعد الجماهير الودادية ويجدد عقده مع الوداد             ماجدة الرومي تكرم الأغنية المغربية في افتتاح موازين             طببية ببرشيد تمتنع عن توليد امرأة لعدم تسلمها مبلغ 1000 درهم كرشوة وتتسبب لها في وفاة الجنين             خطير : أبناء أطباء مشهورين وأساتذة جامعيين نزلاء بويا عمر             غضب وسط تجار السوق البلدي بأولاد تايمة             متهمي الفيفا وافقوا على إعادة 150 مليون دولار تلقوها رشاوَى حرمت المغرب من تنظيم مونديَال 2010             حارس الجديدة يقاضي رئيس شباب خنيفرة             باراكا .. كتاب تخلى مؤلفه عن كامل حقوقه لفضح الفساد والاستبداد             الإنتحــار ليس هو الحـل             الحداثة والتقدم في مجتمعي             إصلاح المنظومة حكاية محسومة             الفايسبوك يقدم أساليب مبتكرة للغشاشين رغم تهديدات الوزارة             إحراق أطنان من الأدوية الفاسدة بعد حرمان الفقراء منها             بلاتر يبقي خنيفرة ويسقط الحسيمة لدوري الظلمات             أبيضار تتحدى المغاربة من جديد             جامعة لقجع تحدد موعد مقابلة السوبر المغربي الإماراتي             النهاري لعيوش : لا يوجد فرق بينك وبين السرفاتي             الفنان عبد المغيث وشقيقته النكافة في نهائي للا العروسىة             سعد المجرد يدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية             نجاة عشرات الركاب من فاجعة مماثلة لفاجعة طانطان بالطريق السيار الدارالبيضاء المحمدية             العثور على جثة شخص خمسيني معلقة على جدع شجرة بأولاد تايمة             تواطؤ نيابة التربية الوطنية والتكوين المهني بتارودانت في طرد أستاذ بالتعليم الخصوصي بأولاد تايمة             دعم ومساندة النساء القرويات بجماعات منطقة هوارة وتارودانت قصد الولوج للمجالس المنتخبة             فضيحة مدوية تهز الفيفا قبل يومين من موعد الإنتخابات             ثلاثة ألقاب صنعت مجد اشبيلية الأوروبي             وكيل أعمال أنشيلوتي .. بينيتيز سيكون المدرب القادم لفريق ريال مدريد             باحثون ومهتمون يرسمون صورة قاتمة لوضع القراءة بالمغرب             العدل والإحسان تطالب برفع التشميع عن منزل العبادي             بنكيران يُفجر البرلمان ضحكا             اعتقال قبطان بالدرك بسبب عراك حراس الملك بالسنغال             الجيش المغربي يشارك في أضخم مناورات عسكرية أمريكية            

هوارة

غضب وسط تجار السوق البلدي بأولاد تايمة


العثور على جثة شخص خمسيني معلقة على جدع شجرة بأولاد تايمة


تواطؤ نيابة التربية الوطنية والتكوين المهني بتارودانت في طرد أستاذ بالتعليم الخصوصي بأولاد تايمة


دعم ومساندة النساء القرويات بجماعات منطقة هوارة وتارودانت قصد الولوج للمجالس المنتخبة


رئيس جماعة زاوية سيدي الطاهر يلقي بأبناء البعارير في السجن


أولاد تايمة : اكاديميون وفنانون يفتحون نقاش حول تنشيط الفضاءات العمومية

 
أقلام حرة

الإنتحــار ليس هو الحـل


الحداثة والتقدم في مجتمعي


إصلاح المنظومة حكاية محسومة


حكومة عبد الاله بنكيران تؤدي ثمن خيانتها لحركة 20 فبراير المغربية

 
شعر و أدب

باراكا .. كتاب تخلى مؤلفه عن كامل حقوقه لفضح الفساد والاستبداد

 
تاريخ و أساطير

الأمن يضبط عملية بيع مجلد قديم بـ 120 مليون سنتيم به خريطة كنوز المغرب

 
ضيف و حوار

اليوسفي في أول حوار منذ اعتزاله السياسة: انتظرت الربيع العربي طويلاً

 
رياضة

عضو في جامعة لقجع يختلس الملايين ويفر إلى كندا

 
فنون

نبيل عيوش لمومو: مدير المركز السينمائي عجْبو الفيلم و منعو في المغرب

 
موسيقى

جي لو تكشف عن دور المغربي ريدوان بقدومها للمغرب

 
منوعات

مشاهير مغاربة من « الزلط » إلى « الترفيحة »..

 
سيدتي آنستي

مغربية تتألق في نهائي مسابقة عالمية في أمريكا

 
دليل الأسرة

جمعيات تطالب بتجريم تخلي الأسر عن الأبناء وعدم تحمل مسؤوليتهم

 
دنيا الأطفال

اليونسيف تكشف وجود 25 ألف طفل مشرد بشوارع المغرب

 
أدسنس
 
إبداعات الشباب

البلية .. ؟؟

 
أخبار السوق

أسعار المواد الغذائية والماء والكهرباء تلهب جيوب المواطنين في 2015

 
كاريكاتير و تصوير

رسام الكاريكاتير لوز المسيء للرسول بـشارلي ايبدو يستقيل

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
 

وعد شركة بيتروناس الماليزية بتسويق بترول شاطئ الرباط سنة 2012..سراب يحاكي ناطحات السحاب..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 مارس 2013 الساعة 48 : 04


بقلم : ~عمر بوزلماط~

احترَقَ الشريط الزمني الفاصل بين سنتَيْ 2008 إلى 2013 إلى غير رجعة..وفي حين أنه من شيم الزمن.. حينما يمضي لا يعود..ولكن يترك ورائه  إما تحفا فنية رائعة أو روائح نتنة تزكم الأنوف, وتحملها الرياح بلا شفقة ولا رحمة وتجتاح بها السهول والروابي والجبال..لتحفز الناس على التساؤل..إذن فدعونا نتذكر يوم فاتح مايو 2008, حيث صرحت شركة ~ بيتروناس الماليزية~ أن بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات..وحيث كانت هذه الشركة في طور عملية الحفر بمياه الرباط/سلا..لكن مرت أكثر من 4 سنوات دون أن نرى لنفط المغرب أثرا في الأسواق العالمية..إذن أين هو النفط ؟ وأين الشركة المصرحة ؟  وماذا تركت للتاريخ بالمغرب؟ وأين الوعود النرجسية التي أوعدت بها شعبا متعطشا للنفط ؟ وللإشارة, فإن هذا الشعب, لم يعد يثق في أي تصريح..وحتى لو رأى أول حاملة نفط تقلع من المياه الأطلسية المغربية وهي تمخر عباب المحيط الأطلسي اتجاه السوق العالمية الموعودة..فلن يرتاح له بال..لأنه سيتوجس سقوطها بين مخالب القراصنة  ؟؟؟ تلك هواجس شعب فقد الثقة في كل شيء..وفي حين أنه ما ظلم.. 

وعلاقة بالموضوع أعلاه, لقد كنت أول مصرح باكتشاف الحقل النفطي بمياه الرباط وسلا, والذي صنفته بحقل غير قابل للاستغلال, وكان ذلك انطلاقا من تخوم مدينة ~قصر السوق~ [الراشيدية], أي على مسافة تناهز 700 كلم تقريبا, وخلال سنة 2007..ومن ثم رتبت لسفر عبر سيارتي  إلى شاطئ مدينة "الرباط" وتحديدا بمنطقة " الهرهورة", ومن ثم منطقة المهدية الشاطئ, قصد التقصي في شأن الحقل المكتشف عن قرب وعن بُعد في آن واحد..وفي حين أن المنصة الطافية لشركة ~Petronas~ الماليزية كانت بمياه الرباط/سلا سنة 2007, لكنها لم تكتشف شيئا آنذاك, وكانت منهمكة في شأن إجراء الدراسة بالضاحية, وأما الحفر سيأتي لاحقا..لكن بالنسبة لي قد كنت سباقا لاكتشاف الحقل النفطي المنحشر في المياه الأطلسية للرباط وسلا..وأخضعته لدراسة دقيقة ومختلفة تماما عن طرق الشركات النفطية العالمية, لكون طريقتي تعتمد على موهبة جد متفوقة مقارنة بالشركات الأجنبية, وتبين لي آنذاك, أنه غير قابل للاستغلال قطعيا, وحيث كانت بطاقته التقنية على الشكل التالي:

~ البطاقة التقنية لحقل الرباط/سلا~

طول الحقل النفطي : قرابة 47 كلم – عرض : يناهز : 6 كلم – مساحة إجمالية تناهز :                                                                      أكثر بقليل من 250 كلم2 – سُمك الطبقة النفطية : 4 مترا épaisseur couche pétrolifère, وقد تصل حتى 16 مترا في بعض الأماكن من الحقل..لكن السُّمْك يتضمن لنفط ضعيف جدا- مسامية الطبقة النفطية porosité couche pétrolifère: جد رديئة, ومعظمها فارغة.. وأن انتشار النفط عبر هذه المساميات, رديئة جدا, وحيث نجد كميات نفطية ضئيلة منتشرة هنا وهناك, وفي امتدادات متقطعة وضيقة des extensions restreintes et discontinues, وكما لا يمكن استهدافها – وفي حين أن النفط الضئيل المتواجد به, يتسم بخاصية كيميائية جد متردية, وهو أن مادة الكبريت تتركز فيه بقوة une forte concentration de soufre, وهذا يعني أن تركيز الكبريت بقوة في حقل نفطي كيفما كانت وضعيته, قد يجعل منه حقلا نفطيا غير قابل للاستغلالinexploitable ..وعلى سبيل الذكر, ففي روسيا, قد تم اكتشاف أحد الحقول النفطية العملاقة , ولكن نظرا لتركز الكبريت بقوة في نفطه, فتم إغلاقه بدون جدال, وذلك لعدم جدواه الاقتصادية, ولكونه يتطلب أموالا طائلة في تكريره, وقد تتجاوز ثمن البرميل في الأسواق العالمية, وفي حين أن تكريره قد يعد مدمرا للبيئة, ويطلق العنان لغازات الكبريت السامة على مساحات شاسعة, وقد يساهم في خنق التنفس..

وخلال سنة 2007 , تيقنت بوضوح ونهائيا أن حقل شاطئ الرباط/ سلا, ليس ذي جدوى اقتصادية..وبعد مرور أكثر من سنة, أي خلال 1 مايو  سنة 2008 صرحت شركة ~بتروناس~الماليزية  باكتشاف هذا الحقل النفطي.. وبعدما كانت تطوف بالضاحية الشمالية للبيضاء ومن ثم تخوم  الرباط, سلا والمهدية, ومن ثم أطلقت العنان لذراعها الإعلامية الترويجية, معلنة رسميا, بأن بترول المغرب سيكون في السوق بعد أربع سنوات, يعني خلال سنة 2012..وانتشر الخبر كالنار في الهشيم, وحيث ألهم الصحف الورقية والإلكترونية, وَوردت عناوين الخبر بصيغة الإجماع : [بتروناس : بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات] وآنذاك, قمت بالرد عليها سابقا  في الأسبوع الأول من شهر مايو 2008..وحيث طلبت من هذه الشركة "أي" ~ بتروناس الماليزية ~ تقديم اعتذار للشعب المغربي بدون تردد ولا تأخير..وأكدت لها, أن  خبر ضمانكم لبترول المغرب في السوق العالمي بعد أربع سنوات, مجرد سراب يحاكي ناطحات سحاب ماليزيا, وكذا ضربا من الهذيان..وفي حين أن الشركة قد تأكدت من الحقائق الصادمة, وغادرت في صمت رهيب...فلا نفط و"لا هم يحزنون"..ولكن ما الذي شجع الشركة على إطلاق هذا الخبر؟ لقد أقدمت الشركة على الحفر, ومن ثم اصطدمت بكميات قليلة من النفط..واعتبرت ذلك النفط مؤشرا لنجاح منتظر, ومن ثم ارتأت أن الحفر في الأعماق السحيقة ربما ستكون واعدة,  وكما تزيد من حظوظ سقوطها في خزان عملاق..وقد صرحَتْ الشركة رسميا آنذاك, أن مخالب حفارتها قد غاصت في عمق 4200 مترا..واستمرت في الحفر بدون جدوى..ومن ثم تيقنت أخيرا أن العملية ليست في طرق الحفر ومداه السحيق..بل الأمر الصحيح يتعلق في مدى معرفتها بوجود نفط ملموس من عدمه..ويكون بالطبع مرتبطا بالعلوم الجيولوجية الجد معقدة  إلى حدود الساعة, والتي تفتقد إليها حتى الشركات النفطية العملاقة..وأن عقدته الشديدة.. هي التي أشعلت نيران المنافسة والحروب في معظم أرجاء العالم..وقد غادرت مهزومة وفي صمت دفين ..ودون أن تقدم أي اعتذار..ولكن نتأسف لها بدورنا, لكونها مُنيت بخسائر مالية جسيمة , وكما ضياع زمن طويل بلا جدوى.

وخلاصة القول, ما الذي حفز ظهور هذا المقال بقوة في هذا الوقت بالذات..؟  كان ذلك بعد مرور أكثر من أربع سنوات و 9 أشهر و7 أيام  عن تصريح شركة " بتروناس الماليزية,  التي أفادت  يوم 01 مايو 2008 بأن " بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات"...وها نحن اليوم نسترجع ذكرى الوعود النرجسية التي ذهبت أدراج الرياح..ومن ثم قد تفاجئون, بدخول شركة نفطية ثانية اسمها ~ شاريوط أويل~ البريطانية الجنسية يوم 25 أكتوبر 2012, وحصلت على رخصة استكشاف النفط  بالمياه العميقة بساحل الرباط.. يعني أخبرها اليوم وكما بالمناسبة, أن ما جنت ~يتروناس~من ساحل الرباط, ستجنيه ~شركة شاريوط~..لكن..أدخلوها آمنين مطمئنين..لكن لن تخرجوا منها غانمين ..بل سالمين..فلا بترول ولا غاز بشاطئ الرباط, إلا ما جادت به محطة " شال" للبنزين التي تقيم في وضعية ديمومة [ليل/نهار] ظهر " حي العكاري" أي,على الطريق الساحلي للمدينة. ..ويمكنكم أن تكتشفوا نفط هذه المحطة..التي أحتفظ بذكريات حنين إليها..لكوني كنت ألتجئ إليها ليلا سنة 1986/1987 لمراجعات مكثفة استعداد لاجتياز امتحان"Baccalauréat "تبعا للنظام القديم الذي كان ساريا آنذاك..وفعلا, قد حصلت على البكالوريا, وكانت ثمرة اجتهادي المباشر والرئيسي بمقهى محطة البنزين, وحيث كنت أطلب قهوة سوداء..ولن أغادرها حتى الرابعة والنصف صباحا..ولم أكن أعرف أنه سيأتي زمنا, وسوف لن أنقب عن ما جادت به الكتب من علوم, بل سأنقب في عمق المحيط الأطلسي , والذي كنت مع موعد معه كل ليلة وأمام  أمواجه الغاضبة, وهي تتكسر فوق صخور ساحل الرباط.

وهنا أجزم نهائيا أن بترول ساحل الرباط,  كان سرابا .. يحاكي ناطحات السحاب في علوها وجبروتها...وما للسراب من همم ملموسة..مهما توسعت وسمت في الآفاق العالية.

عن عمر بوزلماط~ صاحب موهبة فريدة عالميا في مجال اكتشاف البترول والغاز بالمباشر وعن بـُعد.

Special.courriel@gmail.com

http://petromaps.blogspot.com

 


683

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ذكريات من هوارة

الشعب الجزائري سئم من جنرالاته

خلطات طبيعية تُغنيكِ عن شراء المستحضرات المبيّضة للبشرة

خلطات طبيعية تُغنيكِ عن شراء المستحضرات المبيّضة للبشرة

10 نصائح لحماية محيط العينين

الأنترنيت وسيلة جديدة لسرقة السيارات

الصفريوي يتفوق على الشعبي في جمع الأموال

ورقة أخرى سقطت من شجرة الفنانين المصريين

القدر المحتوم و الثعبان المشؤوم

معارك طاحنة في سرت و قتلى في صفوف الثوار ببني وليد

وعد شركة بيتروناس الماليزية بتسويق بترول شاطئ الرباط سنة 2012..سراب يحاكي ناطحات السحاب..





 
قناة 44

تصريح الفنانة حياة الإدريسي و علاقتها بالملك محمد السادس و رأيها في مهرجان موازين و أشياء أخرى


لحظة طرد مخرج فيلم الزين اللي فيك نبيل عيوش


ماكرهتش – كبور بناني سميرس


الراحل منقذ العلي بعد عودته المؤقتة من رحلة العلاج (فيديو


شاهد ردة فعل الناس عند رؤية سقوط محفظة شاب بالخطأ


ضيف يدخن الحشيش على الهواء خلال مقابلة تليفزيونية


فتاة مغربية شَانْقَة على مُتحرش وتتبادل معه الضرب لأنها رفضت اعطاءه رقمها


دركي بمدينة السمارة يهتك عرض سيدة ويساومها بـ80 ألف درهم


دنيا بطمة الموسطاشة تغضب المغاربة بفستان شبه عاري في حفل في الخليج !!


طفلة تشكو بدانتها لوالدها بأسلوب عاطفي


مغربي بإيطاليا ينقذ فرنسيا من الموت غرقاً بينما اكتفى الكل بالمشاهدة


مقطع جديد من “الزين اللي فيك.. هاد المرة بلا تخسار الهضرة


القبض على الشاب المصري الذي أحرق لحية الرجل المسن


لحظة طرد الممثل المغربي هشام بهلول من منصة تتويج فريق الوداد


طبيب يخاطب وزير الصحة من المغرب العميق

 
رأي و آراء

عيوش و "الزين اللي فيك"...من دور السينما إلى دور الدعارة


علمانية الاضطرار


الدكتاتورية القديمة والبيروقراطية الحديثة !!!؟؟ُ


في الناظور للفساد تاريخ وجذور

 
تيفيناغ

ناشط أمازيغي يتباهى بزيارته لاسرائيل واقترابه من جسم الجيش الاسرائيلي الناعم

 
شؤون دينية

النهاري لعيوش : لا يوجد فرق بينك وبين السرفاتي

 
بالدارجة

الخطاف

 
وفيات و تعازي

أسطورة البلوز بي. بي. كينغ يدفن في بلدته انديانولا

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  ضيف و حوار

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  دنيا الأطفال

 
 

»  دليل الأسرة

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  منوعات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 
مساعدات اجتماعية

أم لطفلين مصابة بمرض نادر توجه نداء لمساعدتها

 
شكايات

معاق يتعرض لطرد من شارع يوسف بن تاشفين بسبب رجل امن

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة