عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         فيديو .. لأول مرة آذان مختلف ورائع في المسجد الحرام             المجلس الدستوري يلغي مرة ثالثة نتيجة الإقتراع بمولاي يعقوب ويأمر بإعادة الإنتخاب             وفاة قيدوم الاعلاميين بسوس الاستاذ الحسين أومشيش             الحكومة تبشر المغاربة.. "سعر الغازوال سيبقى بدون تغيير             المدير التنفيذي ل”آبل” يعلن مثليته ويؤكد أنها “هبة” منحه الله إياها             العثور على جثة فتاة وسط حقيبة بالحي المحمدي             “كاف”: ليس هناك أي اتفاق مع المغرب يخص تأجيل كأس افريقيا             إسرائيل تغلق المسجد الأقصى بشكل كامل لأول مرة منذ 1967             بعد حصاد..الضحاك “ينشر غسيل” الجمعيات أمام البرلمان             أفيلال “لست مشاغبة وكنت أعرف مفاجأة ابن كيران”             هل تراهن الإمارات على المغرب بدل مصر؟             شباط أعاد ما فعله باللبار في البرلمان مع نقابيين ليلة الإضراب العام             الوليد بن طلال يعترف بتورط نظام اسرته بنشأة داعش             التعليم الخاص بالمغرب … أو حين تضحك الدولة على ذقوننا ونبقى صامتين             النخبة المتألقة من الكواكب المتلألئة في فضاءات الحضارة العربية الاسلامية             ذكاء إخوان تونس وغباء إخوان مصر             العرب بنوا حضارتهم على انجازات الآخرين             انقضاء 'أيام المشماش' بين بنكيران و مزوار             رجالات الحموشي في قلب صراع لوبيات العقار بالشمال             اتهامات للداودي بـ«الإجهاز» على حق الأساتذة في الدراسات العليا             تراجع بورصة البيضاء بسبب الإضراب العام!             البنك الدولي يغازل بنكيران ويدعوه لإغراق المغرب بالمزيد من القروض             حكومة بنكيران تبدأ سياسة الانتقام من مضربي 29 أكتوبر+الوثيقة             تبعْ الكذاب حتى باب الدارْ. وثيقة للبنك الدولي تكشف حقيقة "الخبر السار" الذي زفهُ بنكيران للمغاربة             مواجهة دامية بالسيوف داخل أحد المساجد في سلا             بعد سنوات من التنقل للمحاكم..مسن يسلم روحه داخل قاعة الجلسات بابتدائية أكادير             فضحية.. طقوس غريبة وأعمال سحر في وزارة الثقافة!             ضحايا حريق سوق "كاوكي"بأسفي يحملون المسؤولية للسلطات والمنتخبين             الدبلوماسية المغربية الذكية تفلح في تأجيل "الكان" إلى يناير 2016             حقوقيون ينعتون باشا سبع عيون بالتكفيري الداعشي             بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء النادي الملكي للدراجات النارية بأكادير يشارك في تنـظيم رحلة صوب مدينة             بوجادي مول البيكوب 'ينطح' مقر الامن بتارودانت             ساكنة دواوير البعارير تنتقل لأكادير لاحراج نيابة تارودانت أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين             محكمة الاستئناف تخفف الحكم على شبيه الملك             مصادقة المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي على مشروع تقاعد الحكومة؟؟؟؟             تالوين تحتضن الدورة السادسة لسباق الزعفران على الطريق             المغربي حكيم مستور يسجل على طريقة مارادونا وزيدان (فيديو)             وكالة ناسا توضح حقيقة تعرض الأرض لظلام تام لمدة 6 أيام             المغربي الحدادي سيجلس طويلا على دكة البدلاء بعد عودة سواريز             زوج يضبط زوجته في أحضان زوج شقيقتها والأمن يعتقل الجميع             العدل و الاحسان: الاضراب العام دليل على عزلة بنكيران و الارقام لا تهم             البراءة لإسباني قتل مغربي بطلق ناري             التماسيح والعفاريت والحمير والكلاب كيحتجو على الحكومة والمعارضة'فيديو             مسؤول جزائري يهدد المغرب بالحرب ويتهمه بالتحرش            

هوارة

بوجادي مول البيكوب 'ينطح' مقر الامن بتارودانت


ساكنة دواوير البعارير تنتقل لأكادير لاحراج نيابة تارودانت أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين


تالوين تحتضن الدورة السادسة لسباق الزعفران على الطريق


هواري ديال بصح..يرسل رسالة قوية للملك من أجل إنقاذ هوارة من الشفارة'فيديو


حزب الحمامة بالكفيفات يتحكم في المرافق التعليمية و يحارب الجمعيات التي لا تغني على هواه..

 
أقلام حرة

التعليم الخاص بالمغرب … أو حين تضحك الدولة على ذقوننا ونبقى صامتين


العرب بنوا حضارتهم على انجازات الآخرين


صرخة


الفساد بالمغرب..أشْكاله ومَخَاطره

 
شعر و أدب

عبد الحميد البجوقي يحاضر في تيمة " الكتابة و المنفى" بالعرائش

 
تاريخ و أساطير

النخبة المتألقة من الكواكب المتلألئة في فضاءات الحضارة العربية الاسلامية

 
ضيف و حوار

حسناء طنجوية في خدمة المشردين

 
رياضة

“كاف”: ليس هناك أي اتفاق مع المغرب يخص تأجيل كأس افريقيا

 
فنون

سمية الخشاب: هكذا خسرت 20 كيلو جراما في 9 أشهر

 
موسيقى

حملة لطرد الجزائرية كنزة مرسلي من برنامج ستار أكاديمي بسبب إهانة المغاربة

 
منوعات

وكالة ناسا توضح حقيقة تعرض الأرض لظلام تام لمدة 6 أيام

 
سيدتي آنستي

رائدات من المهجــر في اليوم الوطني للمرأة المغربية

 
دليل الأسرة

مقترحات جديدة لتستمتع بوقتك مع زوجتك

 
دنيا الأطفال

يوتيوب يحجب فيديو لأب يعذب رضيعة في السعودية

 
أدسنس
 
إبداعات الشباب

كل شيء على مايُرام

 
أخبار السوق

الحكومة تبشر المغاربة.. "سعر الغازوال سيبقى بدون تغيير

 
كاريكاتير و تصوير

الوردي و الوفا و أوباما مع الإيبولا

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
 

وعد شركة بيتروناس الماليزية بتسويق بترول شاطئ الرباط سنة 2012..سراب يحاكي ناطحات السحاب..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 مارس 2013 الساعة 48 : 04


بقلم : ~عمر بوزلماط~

احترَقَ الشريط الزمني الفاصل بين سنتَيْ 2008 إلى 2013 إلى غير رجعة..وفي حين أنه من شيم الزمن.. حينما يمضي لا يعود..ولكن يترك ورائه  إما تحفا فنية رائعة أو روائح نتنة تزكم الأنوف, وتحملها الرياح بلا شفقة ولا رحمة وتجتاح بها السهول والروابي والجبال..لتحفز الناس على التساؤل..إذن فدعونا نتذكر يوم فاتح مايو 2008, حيث صرحت شركة ~ بيتروناس الماليزية~ أن بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات..وحيث كانت هذه الشركة في طور عملية الحفر بمياه الرباط/سلا..لكن مرت أكثر من 4 سنوات دون أن نرى لنفط المغرب أثرا في الأسواق العالمية..إذن أين هو النفط ؟ وأين الشركة المصرحة ؟  وماذا تركت للتاريخ بالمغرب؟ وأين الوعود النرجسية التي أوعدت بها شعبا متعطشا للنفط ؟ وللإشارة, فإن هذا الشعب, لم يعد يثق في أي تصريح..وحتى لو رأى أول حاملة نفط تقلع من المياه الأطلسية المغربية وهي تمخر عباب المحيط الأطلسي اتجاه السوق العالمية الموعودة..فلن يرتاح له بال..لأنه سيتوجس سقوطها بين مخالب القراصنة  ؟؟؟ تلك هواجس شعب فقد الثقة في كل شيء..وفي حين أنه ما ظلم.. 

وعلاقة بالموضوع أعلاه, لقد كنت أول مصرح باكتشاف الحقل النفطي بمياه الرباط وسلا, والذي صنفته بحقل غير قابل للاستغلال, وكان ذلك انطلاقا من تخوم مدينة ~قصر السوق~ [الراشيدية], أي على مسافة تناهز 700 كلم تقريبا, وخلال سنة 2007..ومن ثم رتبت لسفر عبر سيارتي  إلى شاطئ مدينة "الرباط" وتحديدا بمنطقة " الهرهورة", ومن ثم منطقة المهدية الشاطئ, قصد التقصي في شأن الحقل المكتشف عن قرب وعن بُعد في آن واحد..وفي حين أن المنصة الطافية لشركة ~Petronas~ الماليزية كانت بمياه الرباط/سلا سنة 2007, لكنها لم تكتشف شيئا آنذاك, وكانت منهمكة في شأن إجراء الدراسة بالضاحية, وأما الحفر سيأتي لاحقا..لكن بالنسبة لي قد كنت سباقا لاكتشاف الحقل النفطي المنحشر في المياه الأطلسية للرباط وسلا..وأخضعته لدراسة دقيقة ومختلفة تماما عن طرق الشركات النفطية العالمية, لكون طريقتي تعتمد على موهبة جد متفوقة مقارنة بالشركات الأجنبية, وتبين لي آنذاك, أنه غير قابل للاستغلال قطعيا, وحيث كانت بطاقته التقنية على الشكل التالي:

~ البطاقة التقنية لحقل الرباط/سلا~

طول الحقل النفطي : قرابة 47 كلم – عرض : يناهز : 6 كلم – مساحة إجمالية تناهز :                                                                      أكثر بقليل من 250 كلم2 – سُمك الطبقة النفطية : 4 مترا épaisseur couche pétrolifère, وقد تصل حتى 16 مترا في بعض الأماكن من الحقل..لكن السُّمْك يتضمن لنفط ضعيف جدا- مسامية الطبقة النفطية porosité couche pétrolifère: جد رديئة, ومعظمها فارغة.. وأن انتشار النفط عبر هذه المساميات, رديئة جدا, وحيث نجد كميات نفطية ضئيلة منتشرة هنا وهناك, وفي امتدادات متقطعة وضيقة des extensions restreintes et discontinues, وكما لا يمكن استهدافها – وفي حين أن النفط الضئيل المتواجد به, يتسم بخاصية كيميائية جد متردية, وهو أن مادة الكبريت تتركز فيه بقوة une forte concentration de soufre, وهذا يعني أن تركيز الكبريت بقوة في حقل نفطي كيفما كانت وضعيته, قد يجعل منه حقلا نفطيا غير قابل للاستغلالinexploitable ..وعلى سبيل الذكر, ففي روسيا, قد تم اكتشاف أحد الحقول النفطية العملاقة , ولكن نظرا لتركز الكبريت بقوة في نفطه, فتم إغلاقه بدون جدال, وذلك لعدم جدواه الاقتصادية, ولكونه يتطلب أموالا طائلة في تكريره, وقد تتجاوز ثمن البرميل في الأسواق العالمية, وفي حين أن تكريره قد يعد مدمرا للبيئة, ويطلق العنان لغازات الكبريت السامة على مساحات شاسعة, وقد يساهم في خنق التنفس..

وخلال سنة 2007 , تيقنت بوضوح ونهائيا أن حقل شاطئ الرباط/ سلا, ليس ذي جدوى اقتصادية..وبعد مرور أكثر من سنة, أي خلال 1 مايو  سنة 2008 صرحت شركة ~بتروناس~الماليزية  باكتشاف هذا الحقل النفطي.. وبعدما كانت تطوف بالضاحية الشمالية للبيضاء ومن ثم تخوم  الرباط, سلا والمهدية, ومن ثم أطلقت العنان لذراعها الإعلامية الترويجية, معلنة رسميا, بأن بترول المغرب سيكون في السوق بعد أربع سنوات, يعني خلال سنة 2012..وانتشر الخبر كالنار في الهشيم, وحيث ألهم الصحف الورقية والإلكترونية, وَوردت عناوين الخبر بصيغة الإجماع : [بتروناس : بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات] وآنذاك, قمت بالرد عليها سابقا  في الأسبوع الأول من شهر مايو 2008..وحيث طلبت من هذه الشركة "أي" ~ بتروناس الماليزية ~ تقديم اعتذار للشعب المغربي بدون تردد ولا تأخير..وأكدت لها, أن  خبر ضمانكم لبترول المغرب في السوق العالمي بعد أربع سنوات, مجرد سراب يحاكي ناطحات سحاب ماليزيا, وكذا ضربا من الهذيان..وفي حين أن الشركة قد تأكدت من الحقائق الصادمة, وغادرت في صمت رهيب...فلا نفط و"لا هم يحزنون"..ولكن ما الذي شجع الشركة على إطلاق هذا الخبر؟ لقد أقدمت الشركة على الحفر, ومن ثم اصطدمت بكميات قليلة من النفط..واعتبرت ذلك النفط مؤشرا لنجاح منتظر, ومن ثم ارتأت أن الحفر في الأعماق السحيقة ربما ستكون واعدة,  وكما تزيد من حظوظ سقوطها في خزان عملاق..وقد صرحَتْ الشركة رسميا آنذاك, أن مخالب حفارتها قد غاصت في عمق 4200 مترا..واستمرت في الحفر بدون جدوى..ومن ثم تيقنت أخيرا أن العملية ليست في طرق الحفر ومداه السحيق..بل الأمر الصحيح يتعلق في مدى معرفتها بوجود نفط ملموس من عدمه..ويكون بالطبع مرتبطا بالعلوم الجيولوجية الجد معقدة  إلى حدود الساعة, والتي تفتقد إليها حتى الشركات النفطية العملاقة..وأن عقدته الشديدة.. هي التي أشعلت نيران المنافسة والحروب في معظم أرجاء العالم..وقد غادرت مهزومة وفي صمت دفين ..ودون أن تقدم أي اعتذار..ولكن نتأسف لها بدورنا, لكونها مُنيت بخسائر مالية جسيمة , وكما ضياع زمن طويل بلا جدوى.

وخلاصة القول, ما الذي حفز ظهور هذا المقال بقوة في هذا الوقت بالذات..؟  كان ذلك بعد مرور أكثر من أربع سنوات و 9 أشهر و7 أيام  عن تصريح شركة " بتروناس الماليزية,  التي أفادت  يوم 01 مايو 2008 بأن " بترول المغرب في السوق بعد أربع سنوات"...وها نحن اليوم نسترجع ذكرى الوعود النرجسية التي ذهبت أدراج الرياح..ومن ثم قد تفاجئون, بدخول شركة نفطية ثانية اسمها ~ شاريوط أويل~ البريطانية الجنسية يوم 25 أكتوبر 2012, وحصلت على رخصة استكشاف النفط  بالمياه العميقة بساحل الرباط.. يعني أخبرها اليوم وكما بالمناسبة, أن ما جنت ~يتروناس~من ساحل الرباط, ستجنيه ~شركة شاريوط~..لكن..أدخلوها آمنين مطمئنين..لكن لن تخرجوا منها غانمين ..بل سالمين..فلا بترول ولا غاز بشاطئ الرباط, إلا ما جادت به محطة " شال" للبنزين التي تقيم في وضعية ديمومة [ليل/نهار] ظهر " حي العكاري" أي,على الطريق الساحلي للمدينة. ..ويمكنكم أن تكتشفوا نفط هذه المحطة..التي أحتفظ بذكريات حنين إليها..لكوني كنت ألتجئ إليها ليلا سنة 1986/1987 لمراجعات مكثفة استعداد لاجتياز امتحان"Baccalauréat "تبعا للنظام القديم الذي كان ساريا آنذاك..وفعلا, قد حصلت على البكالوريا, وكانت ثمرة اجتهادي المباشر والرئيسي بمقهى محطة البنزين, وحيث كنت أطلب قهوة سوداء..ولن أغادرها حتى الرابعة والنصف صباحا..ولم أكن أعرف أنه سيأتي زمنا, وسوف لن أنقب عن ما جادت به الكتب من علوم, بل سأنقب في عمق المحيط الأطلسي , والذي كنت مع موعد معه كل ليلة وأمام  أمواجه الغاضبة, وهي تتكسر فوق صخور ساحل الرباط.

وهنا أجزم نهائيا أن بترول ساحل الرباط,  كان سرابا .. يحاكي ناطحات السحاب في علوها وجبروتها...وما للسراب من همم ملموسة..مهما توسعت وسمت في الآفاق العالية.

عن عمر بوزلماط~ صاحب موهبة فريدة عالميا في مجال اكتشاف البترول والغاز بالمباشر وعن بـُعد.

Special.courriel@gmail.com

http://petromaps.blogspot.com

 


611

0






 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ذكريات من هوارة

الشعب الجزائري سئم من جنرالاته

خلطات طبيعية تُغنيكِ عن شراء المستحضرات المبيّضة للبشرة

خلطات طبيعية تُغنيكِ عن شراء المستحضرات المبيّضة للبشرة

10 نصائح لحماية محيط العينين

الأنترنيت وسيلة جديدة لسرقة السيارات

الصفريوي يتفوق على الشعبي في جمع الأموال

ورقة أخرى سقطت من شجرة الفنانين المصريين

القدر المحتوم و الثعبان المشؤوم

معارك طاحنة في سرت و قتلى في صفوف الثوار ببني وليد

وعد شركة بيتروناس الماليزية بتسويق بترول شاطئ الرباط سنة 2012..سراب يحاكي ناطحات السحاب..





 
قناة 44

صراحة هادشي لخاص يرجع للمدارس باش يتقاد التعليم بحال السبعينات و الثمانينات


مباراة غريبة لفريقين يبحثان عن الهزيمة


مواطن: الله يخذ فيك الحق آبنكيران


كيف تتحولين من موشطاشة إلى قرطاصة في 5 دقائق


الحرباء أكثر ضحايا يوم عاشوراء


مول الكاسكيطة حاقد على الوضعية ويخاطب الملك محمد السادس


التشرميل السياسي


متشرد يعزف على البيانو بطريقة رائعة


الوفا يفضح الراضي في البرلمان


الدولة و الجمعيات يشجعان المريضات بالسيدا على الزنا و الفساد لنشر المرض


مواطنة تحتضر امام مستشفى مغربي وسكيزوفرين يرسل رسالة شجاعة للملك


غرق شخصين في سد بتمارة

 
رأي و آراء

ذكاء إخوان تونس وغباء إخوان مصر


الصحراء بين الخضراء والحمراء / 2


دربكة قرآن

 
العين الحمرا

إنهم يصنعون أبطال الغد

 
تيفيناغ

التجمع العالمي الأمازيغي يصدر بيان دعم وتضامن مع أمازيغ ليبيا وأمازيغ الطوارق

 
شؤون دينية

فيديو .. لأول مرة آذان مختلف ورائع في المسجد الحرام

 
بالدارجة

شي وحدين نيت فداك البرلمان يصلاح ليهم غير السليخ”.

 
وفيات و تعازي

وفاة قيدوم الاعلاميين بسوس الاستاذ الحسين أومشيش

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  ضيف و حوار

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  دنيا الأطفال

 
 

»  دليل الأسرة

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  منوعات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 
مساعدات اجتماعية

سيدة بوجدة مبتورة الرجل تنام فوق كرسي متحرك بجانب مرحاض تناشد المحسنين'فيديو

 
شكايات

الديوان الملكي يتوصل بأزيد من 580 شكايات حول ملفات فساد واستغلال للنفوذ

 
الأكثر مشاهدة

ذكريات من هوارة


أغاني الأطفال... موضة تجارية أم قرار فني؟


هجوم مغربي على مواقع الكترونية اسبانية بسبب استقبال الجندي الاسرائيلي شاليط في الكلاسيكو

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة